أكياس المبايض

تعريف أكياس المباي

 أكياس المبايض – قد نسمع العديد من النساء يتحدثن حول تأخر حملهن بسبب ما يسمى

بتكيس المبايض أو متلازمة تكيس المبايض وقد نسمع عنه أيضاً

من العاملين في المجال سواء من بعض الأطباء أو الأهل، ولكن ما هو تكيس المبايض؟

وما هي أعراضه وأنواعه؟ والعديد من المعلومات التي قد تهمك حول هذا الموضوع ستجدينها معنا في هذا المقال

تعريف مفهوم تكيس(الرحم)تكيس المبايض PCOS 

هو عبارة عن خلل في تركيب المبايض عند الولادة أي أنه يُخلق

مع الانثى المصابة و ينتج عن ذلك خلل هرموني يؤدي إلى أعراض كثيرة

في مراحل مختلفة من عمر الانثى وهي متلازمة تتمثل في ظهور أكياس مليئة بالسوائل

وتتكون على المبايض، وقد تكون هذه الأكياس غير مؤذية إلا أنّها قد تُحدث

اضطرابات في مستويات الهرمونات وتوازنها في الجسم وفي حقيقة الأمر

أن هذه المتلازمة تحدث بسبب مشاكل في الغدد الصمّاء والتي تؤثر في النساء

في السنوات التي  تكون فيها قادرة على الإنجاب كما تعتبر متلازمة تكيس المبايض من

المشاكل الصحية الشائعة وتُقدر نسبة النساء المصابات بهذه المتلازمة

ما يُقارب 8 إلى20%، إلا أن كثيرا منهن لا يُدركن إصابتهنّ بهذه المتلازمة

ومما يجدر ذكره بأن هنالك ما يُقارب الـ 70% من النساء لا يدركون إصابتهم بمتلازمة

تكيس المبايض وإن مشاكل العقم المرتبطة بالإباضة(تكيس المبايض) تجرى من خلال فحص محدد

 ويتم تشخيص الفحص بالاعتماد على قيام الطبيب المختص بالتحقق :

من التاريخ الصحيّ للمرأة، بالإضافة إلى الفحص الجسدي خاصة لمنطقة

الحوض وإجراء فحص الدم من أجل الكشف عن مستويات الجلوكوز والكوليسترول

والهرمونات في جسم المرأة كما قد يلجأ في بعض الحالات للتصوير بالموجات فوق

الصوتية من أجل التأكد من  عدم وجود مشاكل أو اختلالات في الرحم أو المبيضين

 وفي معظم الحالات فإن الأكياس لا تسبب ألماً أو أيّة أعراض أخرى،

ويتم اكتشافها عادة عن طريق فحص منطقة الحوض  وتتم إزالة تكسيات

المبايض من خلال الجراحة بالمنظار (وسوف نذكرها  ضمن بند عمليات المنظار)

وتعتمد فكرتها الأساسية على التدمير الحراري للتكيسات ويتم اللجوء لها في

حال عدم فاعلية الخيارات الدوائية بعد تجربتها لفترة كافية وفقاً لتقييم الطبيب المتابع للحالة

 أعراضه تكيس المبايض !!

يصعب عادةً اكتشاف وجود أكياس على المبايض، إلا في حال ظهور بعض الأعراض التالية:

  • قد تشعر المرأة ببعض الآلام في منطقة الحوض وشعور بالثقل بسبب وجود كيس كبير على المبيض

كما يمكن أن ينفجر الكيس أو يلتوي جذعه نتيجة ضغطه على منطقة الحوض،

أو بسبب بعض التمارين الرياضية أو الجماع، وفي هذه الحالة يسبب ألما مفاجئا ويحتد الألم في جهة

واحدة من الحوض كما قد يتسبب بانتفاخ في البطن أو النزيف

  • كما قد تشعر المرأة بزيادة في الحاجة للتبول

نتيجة ضغط الكيس على المنطقة اوبالإصابة بالإمساك وبالإضافة

إلى الشعور بعدم الراحة أثناء ممارسة العلاقة الجنسية

  • عدم انتظام الدورة الشهرية

كذلك يعتبر من أعراض تكيس المبايض

كما قد يحدث زيادة في دم الدورة الشهرية أو العكس

  • ومن الأعراض كذلك الشعور بانتفاخ البطن والامتلاء والحرقة

مما يسبب الشعور بالشبع السريع حتى مع تناول كميات قليلة

من الطعام، وفي حال انفجار الكيس وحدوث نزيف

لدى المريضة فقد تصاب بانخفاض الضغط، وزيادة عدد دقات القلب، وكتأثير نفسي

قد تعاني المرأة من التوتر والاكتئاب والعزلة والعصبية الزائدة.

  • وفي حالات نادرة قد من الأسباب المؤدية لنشوء سرطان المبيض

وهذه المتلازمة تصيب في الغالب النساء اللواتي يعانين من

السمنة وزيادة الوزن منذ الطفولة وتحدث نتيحةُ لاضطرابات

الغدد الصماء في  جسم المرأة وتؤثر على قدرة المرأة الإنجابية

كما تسبب اضطراب في موعد الدورة الشهرية

  • ومن الأعراض المصاحبة لذلك ظهور حب الشباب
 أسباب المتلازمة وعوامل الخطورة !!

ينتج المبيضان في الحالة الطبيعية هرمونات أو مواد كيميائية تتحكم

بدورها في وظائف الجسم تتمثل في كل من هرمون الإستروجين أو

ما يعرف بالهرمون الأنثوي،

وهرمون الإندروجينات أوالهرمونات الذكورية وذلك من أجل الحصول على صحة طبيعية

أما في النساء المصابات فتكون هذه الهرمونات غير متوازنة

حيث يكون لديهن الإندروجينات أعلى أو الإستروجين أقل من المعدل الطبيعي؛

وهذا ما يتسبب في تكون خراجات  أو أكياس مملوءة بالسوائل تنمو

على المبيضين ولكن لم يتم معرفة السبب الدقيق لهذا الأمر إذ قد

تزيد بعض العوامل من خطورة الإصابة بهذه المتلازمة مثل: السمنة وزيادة الوزن

وبعض العوامل الوراثية والبيئية لها دور هام في تطوره، بالإضافة إلى ارتفاع مستوى هرمون الإندروجين

والعقم نتيجة ضعف الإباضة الناتجة عن التكيس.

 علاج المتلازمة !!

من الجدير بالذكر بأنه لا يوجد علاج تام وجذري لهذه المشكلة إلا أن بعض العلاجات المنزلية والدوائية

قد تكون مساعدة في السيطرة على الأعراض الناجمة عن هذه المتلازمة، كما قد تحتاج المريضة لأكثر من علاج ويتمثل العلاج في عدة امور ومنها:

أكياس المبايض**يعتمد على تغيير نمط الحياة وأن ينصح الطبيب المريضة باتباع نظام**

غذائي قليل السعرات الحرارية وفقدان الوزن  مع ممارسة المزيد الرياضة؛

حيث يُمكنه أن يُقلل من أعراض عدة لهذه المتلازمة. كما أن اتباع نظام غذائي فقير

بمنتجات الألبان والكربوهيدرات قد يُساعد في إنقاص الوزن ويُقلّل من هرمون

التستوستيرون الزائد لدى المرأة الأمر الذي بدوره قد يحسِّن من استجابة الجسم للإنسولين

أكياس المبايض**كما تكمن أهميّة فقدان الوزن في إعادة الإباضة لطبيعتها**

وبجعل الدورة الشهرية طبيعية؛ممّا يزيد من فرصة الحمل

كما أن النظام الغذائي والنشاط البدني يعملان على تحسين

الحالة النفسية والتوتر لدى المرأة الناتج عن تكيس المبايض

والثاني يعتمد على الدواء والذي يتم اختياره غالباً حسب

الأعراض المصاحبة لتكيس المبايض ومنها  حبوب منع الحمل

والتي تحتوي على مزيج من هرموني البروجستين والإستروجين

ويتمّ وصفهما للنساء اللواتي لا يرغبن بالحمل. كما تعتبر هذه

الأدوية العلاج الأساسي لهذه المتلازمة فهي تقوم بتنظيم الدورة الشهرية

وتعمل على خفض مستوى الإندروجينالذي تُنتجه المبايض

وتساعد على تقليل نمو الشعر الزائد، والتخلص من حب الشباب

كما تُقلل من خطرالإصابة ببعض أنواع السرطان

أكياس المبايض**إلا أنها تزيد من خطر الإصابة بأنواع أخرى منه**

والتي تعمل بشكل أساسي على منع ارتباط هرمون الإندروجين الزائد مع

مستقبلاته في الجسم وكما تُعدّ مفيدة في معالجة مشاكل الجلد

ونمو الشعر الزائد كذلك. أما النوع الثالث من الأدوية  فهو الميتفورمين

أكياس المبايض**وعادةً ما يُستخدم في علاج مرض السكري من الفئة الثانية**

وكما يُستخدم في علاج النساء المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد التكيسات

أكياس المبايض**وفي الحقيقة قد يساعد على إعادة الإباضة في حال تم استخدامه لأكثر من بضعة أشهر**

 تشخيص انفجار أكياس المبايض !!

إذا ظهرت عليك أعراض انفجار أكياس المبايض، أو قد تم تشخيص إصابتك بالأكياس، من الأفضل الخضوع للفحوصات التالية:

1-الأشعة الصوتية وذلك لمعرفة حجم الأكياس وشكلها وموقعها

2-فحص الحمل وذلك للتأكد حول ما اذا كان الحمل هو المتسبب بالكيس

3-فحوصات الدم وذلك لمعرفة مستوى الحديد في الدم

4-فحص البول وذلك لمعرفة أي أسباب أخرى قد تكون وراء هذه الأعراض.

إن ظهور أكياس وحويصلات غير طبيعية على المبايض مشكلة شائعة

يصاب بها نساء كثيرات وأغلبها تكون أكياس خاملة ولا تترك

**أي أعراض أو مضاعفات و تختفي تلقائياً بدون علاج**أكياس المبايض

ولكن في المقابل بعض هذه الأكياس تسبب أعراضا للمريضة

وبعضها قد يتسبب بمضاعفات أحياناً قد تكون خطيرة وحرجة

هنالك نوع من هذه المتلازمة يسمى بالآفات وهي تكون عبارة

عن أكياس مليئة بسائل أو حويصلات فيها مواد صلبة أو شبه

صلبة تتكون على سطح المبيض أو داخله لأسباب مختلفة.

بامكانكم قراءة المزيد عن أكياس المبايض من خلال الرابط

 

للتواصل معنا 

افضل دكتور اطفال انابيب في الاردن

الحقن المجهري

نسائية وتوليد

افضل طبيب اطفال انابيب

 

3 Comments

Leave a comment