اضطرابات الهرمونات لدى النساء

 ما هي اضطرابات الهرمونات لدى النساء

اضطرابات الهرمونات – الهرمونات هي المنبه الداخلي للجسم، والذي يخبرك عما يدور داخل جسمك

فهي مواد كيميائية تنتجها الغدد الصماء وتطلق في مجرى الدم، ويحدث الخلل عند زيادة أو

نقصان هذه الهرمونات. تعتبر هرموناتك مهمة لتنظيم العديد من العمليات المختلفة في الجسم بما في ذلك الشهية والتمثيل الغذائي

وفترات النوم، والإنجاب، ودرجة حرارة الجسم والمزاج. فلا عجب أن أي خلل في الهرمونات له تأثير ملحوظ على صحتك العامة.

تتقلب مستويات الهرمونات بشكل طبيعي في مختلف مراحل الحياة ، بشكل ملحوظ خلال فترة

البلوغ لدى النساء وأثناء الدورة الشهرية والحمل وانقطاع الطمث. كما يمكن أن تتأثر بنمط الحياة وبعض الحالات الطبية الأخرى.

ولكن المهم ملاحظة أي أعراض مزعجة ومراجعة أخصائي لتلقى العلاج المناسب، سواء كان عن

طريق الأدوية أو العلاجات الأخرى، أو إجراء أي تغييرات على نمط الحياة من أجل استعادة التوازن والصحة الجيدة.

فيما يلي علامات تدل على عدم توازن الهرمونات في الجسم:

تغير المزاج

قد نتعرض من وقت لآخر للشعور بالإحباط أو تغير المزاج دون سبب، خاصة لدى النساء أثناء الحيض

إلا أن السبب في ذلك قد يكون اضطراب في هرمونات الجسم، فهرمون السيروتونين، والمعروف بهرمون

السعادة هو المسؤول عن هذا التغير، لذا فأي اضطراب في إفراز هذا الهرمون قد ينتج عنه شعور بالقلق والتوتر

والإحباط. وقد يكون فالطبيب المختص في الغدد الصماء أو الأمراض النفسية هو الأفضل لتشخيص أسباب تلك الحالات المزاجية،

كما قد يكون التغير في نمط الحياة اليومية وممارسة التمارين الرياضية ، والعلاجات العشبية أثر في تحسين المزاج.

دورة شهرية مؤلمة وكثيفة

عادةً ما يكون موعد نزول الدورة الشهرية كل 21 أو 35 يوم ولكن في عد انتظامها في نفس الموهد

فربما يعني ذلك وجود زيادة أو نقصان في إفراز هرمزنات الأستروجين والبروجسترون. أما في حال

كانت المرأة بعمر الأربعين أو في بداية الخمسينات، قد يكون بسبب فترة ما قبل سن الأمل، كما قد تكون

الدورات الشهرية غير المنتظمة إحدى أعراض متلازمة تكيسات المبايض ولهذا يجب على المرأة زيارة الطبيب عند ملاحظة أي من تلك الأعراض.

تدني الرغبة الجنسية

هرمون التستوستيرون على الرغم من أنه يعرف باسم هرمون الذكورة ولكنه يتواجد لدى النساء كذلك

وفي حالة انخفاض مستواه أكثر من المعتاد، فقد يسبب فقدان الرغبة الجنسية لدى المرأة

وخاصة عند النساء في سن الأمل، ومن أعراضه التعرق الليلي والتعب وتقلب المزاج والقلق والتأثير على الحياة الجنسية.

إذا كنت في فترة سن الأمل، فقد ترغبين في استشارة طبيبة نسائية وتناول العلاج المناسب مما يحسن الرغبة الجنسية.

الأرق ومشكلات النوم

أثناء فترة انقطاع الطمث تنتج المبايض كمية أقل من هرمون الأستروجين والبروجستيرون

مما يؤدي إلى صعوبة في النوم أو الاستمرار به كما يساهم في التعرق الليلي والهبات الساخنة مما

يؤرق نومك ويساهم في تعبك وقلة الطاقة بسبب عدم كفاية النوم. ومن هنا عليكِ الحصول على تشخيص دقيق

من طبيب مختص في حال كنت تمرين بفترة انقطاع الطمث لمناقشة فوائد العلاج التعويضي للهرمونات لتعيد مستويات

هرمون الاستروجين والبروجستيرون لطبيعتها، كما يمكنك القيام بأشياء عملية لتحسين نومك مثل ارتداء ملابس نوم قطنية، والحفاظ على غرفة نومك باردة ومظلمة قدر الإمكان، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية وتقليل تناول الكافيين.

زيادة الوزن غير المبرر

يمكن لعدد من الحالات المرتبطة باضطراب الهرمونات أن تتسبب في زيادة الوزن بما في ذلك خمول الغدة الدرقية (أي عندما لا تنتج الغدة الدرقية ما يكفي من الهرمونات التي تنظم عملية التمثيل الغذائي)،

أو متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (وهي مشكلة مرتبطة بالهرمونات وتسبب الكيسات الصغيرة على المبايض) بالإضافة إلى انقطاع الطمث (والذي يؤدي إلى تغييرات هرمونية يمكن أن تجعلك أكثر عرضة لزيادة الوزن حول البطن).

ففي حال كنت تعانين من زيادة غير مبررة في الوزن، دون أي تغيير في نظامك الغذائي أو التمارين الرياضية

فيجب عليكِ استشارة طبيبة نسائية لتتحقق من مشاكل الغدة الدرقية أو أكياس المبيض. أما في حال كنت تعاني

من انقطاع الطمث، فقد ترغبين في مناقشة فوائد العلاج التعويضي للهرمونات مع طبيبتك، ومن الجدير بالذكر

أن بعض النساء تعتقد أن العلاج التعويضي للهرمونات يسبب زيادة الوزن إلا أنه لا يوجد دليل يدعم صحة هذا الإدعاء.

وفي حال احتياجك إلى أي استشارة أو مساعدة متخصصة نقدم لك في مركز الدكتور هلال أبو غوش الطبي جميع الحلول

والمساعدة اللازمة من كادر طبي متخصص ومؤهل مكون من طبيبات نسائيات على قدر عالٍ من الثقة والكفاءة

 بامكانكم قراءة المزيد عن اضطرابات الهرمونات لدى النساء من خلال الرابط

 

للتواصل معنا 

افضل دكتور اطفال انابيب في الاردن

الحقن المجهري

نسائية وتوليد

افضل طبيب اطفال انابيب

1703 Comments