تقنية البلازما لعلاج العقم

 

تقنية البلازما لعلاج العقم

تقنية البلازما لعلاج العقم

إحدى وسائل علاج العقم لدى الرجال والنساء، فقد تكون هذه التقنية بمثابة بشرى سارة لكثير من الرجال والنساء

الذين يعانون من العقم حيث كشفت دراسات حديثة تمت بإشراف العديد من الباحثين

تفيد بأن أخذ البلازما الغنية بالصفائح الدموية من دم المريض وحقنها فى عينة من السائل المنوى

أوالمبيض بإمكنها علاج العقم لديهم.

تتمثل الفكرة التي اعتمد عليها العلماء في هذه الطريقة في عوامل النمو في البلازما الغنية

بالصفائح والتي يمكن أن تحفز البلازما الموجودة داخل مبيض أي مرأة حتى لو كان

ذلك بعد سن اليأس أو للنساء اللواتي يعانين من ضعف شديد في مخزون المبيض حيث تقوم تلك

العوامل بتجديد الخلايا الخاصة بإنتاج البويضات الأولية وبالتالي إنتاج بويضات ناضجة قابلة

للتخصيب بعد التنشيط.

وبالتالي يمكن أن يساعد حقن البلازما ذات الصفائح الدموية في المبيضين

**على إحياء قدرة المبيضين من أجل إنتاج البويضات**تقنية البلازما لعلاج العقم

ومن المعروف كذلك حدوث انقطاع الطمث عندما تنخفض خلايا البويضة في المبيضين

وهو ما يعني عدم وجود خلايا أكثر لتكوين البويضات

ولكن كان العلماء على علم بقدرة

البلازما في التطور إلى أي نوع من الخلايا في حال إيجاد عوامل النمو، مما دعى الأمر يفتح

إمكانية تنشيط البلازما داخل المبيضين وتحويلها إلى خلايا بويضة وبالتالي استعادة وظيفة المبيضين**تقنية البلازما لعلاج العقم**

ومن هنا يهدف علاج -PGP- لتجديد المبيض إلى استخراج هذه البلازما الغنية بالصفائح الدموية

من عينة الدم المأخوذة من المرأة وحقنها في مبايض المرأة نفسها.

ومن الجدير بالذكر بأن هذا العلاج التجريبي-PGP-

أظهر نتائج إيجابية في النساء اللاتي يعانين من ضعف مخزون المبيض حتى في سن

 **اليأس كما ساعدهم على الحمل حتى بعد انقطاع الطمث وذلك باستخدام بويضاتهم**تقنية البلازما لعلاج العقم

السيدات اللاتي يمكنهن الاستفادة من حقن البلازما هن اللاتي يعانين من انقطاع الطمث

أو قبل انقطاع الطمث أي أقل من 50 سنة، والنساء اللواتي يعانين من تأخر الحمل،

فوق سن 35 سنة، وذلك بسبب ضعف مخزون المبيضين ومستويات كما لديهن منخفضة من هرمون AntiMullerian.

حتى النساء المصابات بفشل مبايض مبكر (POF) ويمكنهن الاستفادة من هذه التقنية

كما أن النساء تحت سن 35 عاماً، ممن يعانين من ضعف مخزون المبيضين ومستويات منخفضة هرمون AntiMullerian

من دم الرجل والمركزة بالبروتينات الهامة تؤدي لنمو الخلايا بحيث تساعد الحيوانات المنوية**تقنية البلازما لعلاج العقم**

  على السباحة بشكلٍ أسرع ومن ثم زيادة فرص الحمل لدى الأزواج الذين سيخضعون لعمليات الحقن المجهري (PRP)

أما لدى الرجال فقد أوضح الباحثون بأن استخراج البلازما الغنية بالصفائح الدموية**تقنية البلازما لعلاج العقم**

كما تم التأكيد على أن ما يصل إلى ثلث الأزواج الذين يعانون من العقم يمكن أن يستفيدوا من هذه

التكنولوجيا الحديثة، حيث أن واحد من سبعة من الأزواج لا يجدون علاجاً لمشاكلهم الإنجابية.

**فمن الممكن أن يذهب بعض الرجال لعيادات مختصة لحقن البلازما عِوضا ًعن استخدام الطُرق الأُخرى**تقنية البلازما لعلاج العقم

في علاج مشاكل الانتصاب؛ قد يكون ذلك عائداً لعدم مقدرتهم على الالتزام بالأدوية الخاصة في هذا الشأن بسبب

خطورتها عليهم صحياً، كما قد يُعاني بعض الرجال من مشاكل تقف عائقًا أمام تناول بعض أدوية الضعف الجنسي

كيفية حقن البلازما للمبيضين

بالنسبة للنساء اللاتي انقطاعت لديهن الدورة الشهرية فيمكنهن إجراء العملية في أي وقت

أما النساء اللاتي لم تنقطع لديهن الدورة الشهرية بعد وسواء كانت منتظمة أم لا

 **فيفضل إجراء هذه التقنية بعد انتهاء دورتها الشهرية مباشرة. ومن ثم تتم متابعة النتائج وملاحظة قدرة المبيضين على إنتاج البويضات**تقنية البلازما لعلاج العقم

antiMullerian، وFSH، وLH، وEstradiol وذلك عن طريق قياس هرمون

ومن خلال نزول الدورة الشهرية لجى النساء اللاتي انقطعت لديهن الدورة الشهرية، وذلك لفترة تستمتر من ثلاثة إلى ستة أشهر بعد حقن البلازما

وإذا ارتفعت مستويات-AMH- وأصبحت مستويات-FSH ،LH ، E2- أقل

فهذا يعتبر دليل على تجدد المبيض وقدرته على إنتاج البويضات مرة أخرى

ويتم ذلك في خطوتين الأولى يتم سحب 15ملل من دم المرأة التي ستقوم بحقن مبيضها في عدة أنابيب

ومن ثم يتم معالجة عينة الدم من أجل فصل البلازما الغني بالصفائح الدموية من خلايا الدم البيضاء

وخلايا الدم الحمراء داخل معمل مختص لننتقل للخطوة الثانية حيث تم حقن البلازما

 في المبيضين في إجراء مشابه تماماً لـسحب البويضات خلال الحقن المجهري -PRP-

 

كيفية حقن البلازما من أجل علاج ضعف الانتصاب

يمكن لخطوات حقن البلازما في العضو الذكري أن تشتمل الخطوات التالية؛ أخذ عيّنة دم من المريض

ومن ثم ثمّ فصلها في جهاز الطرد المركزي بطريقة مماثلة كما قمنا بشرحها لدى النساء؛

وذلك للحصول على الصفائح المُتركّزة في البلازما وتستغرق هذه الخطوة ما يُقارب 30 دقيقة.

وثم يستلقي المريض على ظهره، ليقوم الجرّاح المختص بتخدير القضيب بواسطة مخدّر موضعي

ومن ثم تُحقَن البلازما على طول القضيب وفي حشفته، بحيث تستغرق هذه الخطوة 5 دقائق

ولأننا نسعى دوماً لمنحكم أحدث التقنيات والطرق لحل جميع المشكلات التي قد تواجهكم نقوم في مركز الدكتور هلال أبو غوش بتوفير أحدث الثقنيات الطبية لإجراء جميع العمليات الدقيقة داخل المركز.

 

للتواصل معنا 

افضل دكتور اطفال انابيب في الاردن

الحقن المجهري

نسائية وتوليد

افضل طبيب اطفال انابيب