جفاف المهبل

 جفاف المهبل – تشكو السيدات من العديد من الأعراض المزعجة بعد سن اليأس، وتعتبر الهبات الساخنة وجفاف المهبل من أكثرها شيوعاً

حيث تشير الإحصاءات إلى أن 20 % من السيدات يراجعن الطبيب بشكوئن من الجفاف

أو يستخدمن مستحضرات صيدلانية متعددة لحل هذه المشكلة. لكن في الواقع تعاني نصف النساء في سن اليأس من جفاف المهبل

وتعتقدن أن ذلك طبيعي دون اللجوء لطلب العلاج الطبي مما يسبب الإزعاج لهن. فما هو جفاف المهبل وما هي طرق علاجه؟

ماذا يقصد بالجفاف؟

يحصل الجفاف نتيجة تناقص مستويات الاستروجين. والاستروجين هو الهرمون الأنثوي

الذي يجعل بطانة المهبل رطبة، سميكة،ومرنة. تختلف تأثيرات جفاف المهبل من سيدة لأخرى، فبينما لا يشكل نقصان رطوبة

المهبل مشكلةً عند بعض النساء، قد يؤثر بشكلٍ سلبي جداً على الحياة الجنسية عند بعض السيدات، حيث يسبب الشعور بالألم والانزعاج خلال الجماع، وهذا ينعكس سلباً على الحالة النفسية للمرأة.

ما هي أسبابه ؟

ينتج جفاف المهبل في غالبية الحالات عن نقصان مستويات الاستروجين في الجسم

حيث تبدأ مستويات الاستروجين بالتناقص مع اقتراب سن اليأس. ينتج المبيضان هرمون الاستروجين الذي يضبط تطور الجسم

عند الأنثى ويساهم في ظهور الثديين وتطورهما وبناء شكل الجسم الأنثوي. كما أنه يلعب دوراً هاماً في حدوث الدورة الطمثية وتنظيمها

وخلال فترة الحمل. عادةً، يبقي الاستروجين البطانة المهبلية سميكة، رطبة، وصحية. لذلك مع تناقص مستوياته

تصبح البطانة المهبلية أقل ثخانة، وأكثر جفافاً، وأقل مرونة، ويتحول لونها الوردي إلى لون مزرق. هذه التغيرات تدعى ضمور المهبل. قد تتناقص مستويات الاستروجين لأسباب أخرى غير سن اليأس، نذكر منها:

  • الولادة وخلال فترة الإرضاع الوالدي.
  • معالجة السرطان، ولاسيما العلاج الكيماوي والشعاعي.
  • انقطاع الهرمونات بعد استئصال المبيضين خلال عمل جراحي لسبب ما.
  • تناول الأدوية المضادة للأستروجين التي تستخدم لعلاج سرطان الثدي أو الإندومتريوز، ومنها زولادكس.

من الأسباب الأخرى لجفاف المهبل:

  • متلازمة جوغرن وهي أحد أمراض المناعة الذاتية.
  • تناول الأدوية المضادة للهيستامين المستخدمة بشكل واسع لعلاج الحساسية.
  • العلاج الأدوية المضادة للاكتئاب.

تصل النساء المدخنات لسن اليأس بوقت أبكر من النساء اللواتي لا يدخنّ، ومن هنا يحصل جفاف المهبل بشكل أبكر عند هذه المدخنات.

ماذا يحصل لدى المرأة التي تعاني من جفاف المهبل؟

قد يسبب جفاف المهبل انزعاجاً في منطقة المهبل كما يمكنه أن يسبب أيضاً:

  • حس الحرق.
  • الألم المرافق للجماع.
  • النزف الخفيف بعد الجماع.
  • إنتانات الطرق البولية المعندة على العلاج والمتكررة.
  • شعور الحكة.
  • فقدان الرغبة الجنسية وذلك يحدث بشكلٍ رئيسي بسبب الألم المرافق للجماع.

ما هي أهم النصائح حول جفاف المهبل:

يمكنك تجربة هذه النصائح قبل أن تستشيري طبيبك. ويمكنك الحصول على معظمهم من الصيدلية دون وصفة:

  • استعملي مواد مرطبة للمهبل، يمكنك وضعها داخل المهبل للحفاظ على رطوبته.
  • استخدمي مواد منظفة بدون روائح معطرة عند تنظيف المنطقة حول المهبل.
  • استخدمي مواد مزلقة قبل الجماع وتحصلين عليها من الصيدلية.

وتشمل النصائح أيضاً بعض الممارسات الخاطئة التي يفضل تجنبها مثل:

  •  استخدام الكريمات أو اللوشن مثل الجل البترولي (الفازلين) داخل المهبل لأنها قد تسبب تخريشاً في بطانة المهبل وتزيد من حدوث الإنتانات.
  •  الغسيل بمواد تنظيف معطرة.
  •  المواد المرطبة غير الخاصة بالمهبل.

متى عليكِ استشارة الطبيب؟

بشكلٍ عام تلجأ السيدات للعلاجات البسيطة التي سبق ذكرها،

لكن استمرار الأعراض بالرغم من استخدام هذه الطرق يجب أن يدفع السيدة لطلب الاستشارة الطبية،

مثل مرور عدة أسابيع على استخدام المستحضرات السابقة مع الالتزام بالتوصيات دون حدوث تحسن واضح، أو إذا كان الجفاف يؤثر سلباً على حياة السيدة.

يجب ان نذكر أن طلب الاستشارة الطبية هو أمرٌ حتمي في حال وجود أي أعراض أخرى مرافقة للجفاف مثل وجود مفرزات غير طبيعية أو نزوف من المهبل، أو نزف بعد الجماع. فهذه الأعراض قد تكون مؤشراً على وجود مشكلة جدية يجب البحث عنها ووضع التشخيص الدقيق وعلاجها بشكلٍ باكر.

كيف نعالج جفاف المهبل؟

نظراً لما قد يسببه جفاف المهبل من انزعاج وألم ومفرزات غير طبيعية أو حتى نزوف، فإنه سيترك تأثيراً سلبياً على حياتك، بالإضافة إلى دوره في فقدان الرغبة في الجماع وهذا كله ينعكس بشكل سلبي على حياتك العاطفية وحالتك النفسية ومن هنا من الضروري استشارة الطبيب النسائي المختص الذي سيقدم لك العلاج المناسب لحالتك حسب شدة الأعراض ودرجة الجفاف وتأثيراته السلبية.

يعتبر العلاج بالاستروجن الموضعي هو أشيع علاج لجفاف المهبل، ويوجد له عدة أنماط من أهمها: الحلقات، التحاميل المهبلية، أو الكريمات. ولكن هذه الأدوية قد يكون لها آثار جانبية مثل حدوث النزف المهبلي. من الهام أن نذكر أن العلاجات الموضعية تحسن جفاف المهبل لكنها لا تمر إلى الدم بكمياتٍ كافية لتحدث تخفيفاً في الأعراض الأخرى المرافقة لسن اليأس.

المراجع:

للتواصل معنا 

افضل دكتور اطفال انابيب في الاردن

الحقن المجهري

نسائية وتوليد

افضل طبيب اطفال انابيب

 

4 Comments

Leave a comment